الرئيسية / منوعات / دين وأخلاق / تواضرس: الإخوان قتلوا مجدي مكين للإيقاع بين الأقباط والسيسي
طالب ايهاب رمزي محامي الكنيسة وزارة الداخلية بتوفير الحماية من هجمات العناصر الإخوانية التى تتسلل إلى أقسام الشرطة لقتل الأقباط المحتجزين فيها
طالب ايهاب رمزي محامي الكنيسة وزارة الداخلية بتوفير الحماية من هجمات العناصر الإخوانية التى تتسلل إلى أقسام الشرطة لقتل الأقباط المحتجزين فيها

تواضرس: الإخوان قتلوا مجدي مكين للإيقاع بين الأقباط والسيسي

الإسكندرية – وكالة أوانا الإخبارية

اتهم الأنبا تواضرس باطريارك القداسة المرقسية جماعة الإخوان الإرهابية بقتل وتعذيب الشاب القبطي مجدي مكين والشهير باسم سائق الكارو للإيقاع بين الأقباط وبين السيسي كما “فعلوا من قبل في مذبحة ماسبيرو حين استدرجوا الأقباط لمواجهة مع جيش مصر العظيم” على حد قول الأنبا.

وأضاف الأنبا قائلا: “اتصل بي أحد كبار قيادات الشرطة مؤكدا أن العناصر الإخوانية اقتحمت قسم شرطة الأميرية وقامت بتعذيب الشاب القبطي  ثم تركوه بنزف بلا رحمة حتى الموت لاتهام ضباط الشرطة الشرفاء بهذه الجريمة” مؤكدا على “عمق العلاقة التى تجمع الأقباط بالدولة في عهد السيسي حفظه الرب”.

من ناحية أخرى طالب السيد ايهاب رمزي محامي الكنيسة -طالب- وزارة الداخلية بسرعة الانتقام من العناصر الإخوانية الإجرامية التى قامت بقتل الشاب القبطي مجدي مكين وتوفير الحماية  من هجمات العناصر الإخوانية التى تتسلل إلى أقسام الشرطة لقتل الأقباط المحتجزين فيها.

 

 

التعليقات

تعليق

عن admin

Shares