الرئيسية / منوعات / بكري: انقسام حاد في نقابة المعرصين حول الضربة الأمريكية لبشار
عتبر نقابة المعرصين التي تم تأسيسها بعد ثورة ٣٠ يوليو المجيدة هي النقابة الأم لكل الأعضاء المعرصين في مصر
تعتبر نقابة المعرصين التي تم تأسيسها بعد ثورة ٣٠ يوليو المجيدة هي النقابة الأم لكل الأعضاء المعرصين في مصر

بكري: انقسام حاد في نقابة المعرصين حول الضربة الأمريكية لبشار

القاهرة – وكالة أوانا الإخبارية

صرح السيد مصطفى بكري نقيب المعرصين أن النقابة تشهد ولأول مرة “انقساما حادا في أوساط الأعضاء حول الموقف من الضربة الأمريكية الأخيرة لنظام بشار الأسد الوطني الذي يحمي سوريا من الإرهاب” مؤكدا أن “أعضاء النقابة انقسموا إلى ثلاثة أقسام: قسم مؤيد وقسم معارض وقسم ينتظر الموقف الرسمي للسيسي حتى يعلن رأيه”.

وتعتبر نقابة المعرصين التي تم تأسيسها بعد ثورة ٣٠ يوليو المجيدة هي النقابة الأم لكل الأعضاء المعرصين في مصر وقد فاز بمنصب النقيب فيها السيد مصطفى بكرى بعد معركة شرسة خاضها ضد منافسه يوسف الحسيني بينما احتل الدكتور معتز عبد الفتاح منصب نائب النقيب بالتزكية.

من ناحيته أعرب الدكتور معتز عبد الفتاح نائب نقيب نقابة المعرصين عن قلقه العميق من أن تؤدي الضربات الأمريكية في حدوث “شرخ في قاعدة المعرصين العريضة” الذين يعتبروا أهم رصيد شعبي وإعلامي للسيد عبد الفتاح السيسي مطالبا القيادة السياسية بإتاحة المجال له لتقديم برنامجا سياسيا يشرح فيه قواعد التعامل مع التغييرات السياسية ووضع “تشيك ليست” لأي عضو معرص من أعضاء النقابة لتسهيل التعامل مع أي تطورات سياسية حفاظا على وحدة النقابة وسلامة الوطن.

اقرأ أيضا:
بكري يفتتح أول نقابة للمعرصين في مصر
http://alahraam.com/pimps_union/

التعليقات

تعليق

عن admin

Shares