الرئيسية / منوعات / أسرة وتربية / مركز بصيرة: انخفاض معدلات التعريص يهدد الاستقرار
فوجئ باحثي المركز بانهيار شديد في معدلات التعريص نتيجة الغلاء الفاحش والفشل الاقتصادي والسياسي لنظام السيسي، حيث وصلت معدلات التعريص لأدنى مستوياتها بعد تسليم جزيرتي صيرات وتنافير للدولة السعودية في موقف جعل أشد المعرصين في مصر يحتار ويضطر لتقليل جرعة تعريصه.
فوجئ باحثي المركز بانهيار شديد في معدلات التعريص نتيجة الغلاء الفاحش والفشل الاقتصادي والسياسي لنظام السيسي، حيث وصلت معدلات التعريص لأدنى مستوياتها بعد تسليم جزيرتي صيرات وتنافير للدولة السعودية في موقف جعل أشد المعرصين في مصر يحتار ويضطر لتقليل جرعة تعريصه.

مركز بصيرة: انخفاض معدلات التعريص يهدد الاستقرار

القاهرة – وكالة أوانا الإخبارية

حذر الإحصائي الشهير عبده العشري صاحب ومدير مركز بصيرة للاستطلاعات الحكومية -حذر- من أن الانخفاض الرهيب لمعدلات التعريص في مصر يهدد الاستقرار السياسي لنظام السيسي القائم منذ 30 يونيو على شرعية سياسية مبنية على معدلات تعريص غير مسبوقة في تاريخ مصر.

وكان مركز بصيرة قد قام بعمل المسح الإحصائي الشهري المعتاد لقياس معدلات التعريص في الشارع المصري، إلا أن باحثي المركز فوجئوا بانهيار شديد في معدلات التعريص نتيجة الغلاء الفاحش والفشل الاقتصادي والسياسي لنظام السيسي، حيث وصلت معدلات التعريص لأدنى مستوياتها خصوصا بعد تسليم جزيرتي صيرات وتنافير للدولة السعودية في موقف جعل أشد المعرصين في مصر يحتار ويضطر لتقليل جرعة تعريصه.

من ناحية أخرى أوصى اللواء سعد الطبال مسئول العلاقات العامة في قصر الاتحادية -أوصى- الفنانين والإعلاميين والمشاهير بزيادة جرعات التعريص للنظام لسد الفجوة في مستويات التعريص المتقلصة نتيجة “توبة كثيرمن المواطنين الشرفاء عن التعريص بعد أن لحسوا التراب في عهد السيسي” على حد قول اللواء الطبال.

التعليقات

تعليق

عن admin

Shares