الرئيسية / سياسة / بعد فشل عملية الكوميدينو : الداخلية تستعين بالأوقاف لاصطياد سمكة الصحراء
من المنتظر أن تنتقل إدارة عمليات مكافحة الإرهاب من مبني وزارة الداخلية في لاظوغلي إلى مبنى وزارة الأوقاف في مكان سري قرب ساحل البحر الأحمر أعد خصيصا لاصطياد سمكة الصجراء الشريرة
من المنتظر أن تنتقل إدارة عمليات مكافحة الإرهاب من مبني وزارة الداخلية في لاظوغلي إلى مبنى وزارة الأوقاف في مكان سري قرب ساحل البحر الأحمر أعد خصيصا لاصطياد سمكة الصجراء الشريرة

بعد فشل عملية الكوميدينو : الداخلية تستعين بالأوقاف لاصطياد سمكة الصحراء

القاهرة – وكالة أوانا الإخبارية

صرح اللواء سيد عبد المتغلب المتحدث الرسمي لوزارة الأوقاف -صرح- أن الوزارة استجابت لاستغاثة وزارة الداخلية لها لكي تتدخل وزارة الأوقاف وتتصدى للإرهاب في الواحات بعد أن أثبتت البحوث الفقهية التى أصدرها مجلس اللواءات في الوزارة أن سبب الإرهاب  هو استراتيجية “سمكة الصحراء” التى يتبعها هشام العشماوي رئيس تنظيم الواحات.

كانت تحريات وزارة الداخلية قد أكدت أن العشماوي يتنكر في صورة “كوميدينو” بدرج ودرفتين في زفة عفش عروسة متجهة من عزبة النخل للمرج، وفور التأكد من المعلومة أمر وزير الداخلية أن تقوم قوة أمنية من القوات الخاصة بقيادة اللواء سيد الزمبيل  بالتنكر في صورة فرقة زفة أفراح لتتبع الكوميدينو أثناء نقله لبيت العروسة. وتم الاتفاق على أن يقوم اللواء سيد الزمبيل مدير الأمن بغناء أغنية “ياللي على الترعة حود ع المالح” بمساعدة كورال وزارة الداخلية مع اتفاق الجميع  على كلمة سر للتحرك للقبض على الكوميدينو عندما يصرخ اللواء الزمبيل قائلا: “آه يا واد يا نينو” فبرد عليه كورال الداخلية قائلا: “خدها في الكوميدينو” ليبدأ الهجوم. إلا أن المهمة فشلت بعد أن ثبت أن مايتم نقله هو كوميدينو حقيقي وليس العشماوي رئيس التنظيم.

وبعد فشل عملية الكوميدينو فمن المنتظر أن تنتقل إدارة عمليات مكافحة الإرهاب من مبنى وزارة الداخلية في لاظوغلي إلى مبنى وزارة الأوقاف في مكان سري قرب ساحل البحر الأحمر أعد خصيصا لاصطياد سمكة الصجراء الشريرة وتقديمها على طبق من فضة وحزمة بقدونس للسيسي ذو الخلفية العسكرية عرفانا بدوره الرائد في انقاذ مصر من الإرهاب.

التعليقات

تعليق

عن admin

Shares