الرئيسية / منوعات / علوم وتكنولوجيا / عصام حجي: كنت أتمنى أن أكون المستشار العلمي لهتلر
كنت أتمنى أن يصبح السيسي مثل هتلر ولو فعلها وقدر قيمة العلم رغم قتله للآلاف لاستمررت معه مستشارا علميا لبناء نهضة مصر
كنت أتمنى أن يصبح السيسي مثل هتلر ولو فعلها وقدر قيمة العلم رغم قتله للآلاف لاستمررت معه مستشارا علميا لبناء نهضة مصر

عصام حجي: كنت أتمنى أن أكون المستشار العلمي لهتلر

لندن – نقلا عن تليفزيون العربي

 

“كنت أظن أن عدلي منصور ملكا وأن تمرد شركة متعددة الجنسيات” بهذه العبارة رد الدكتور عصام جحي على سؤال عن سبب استمرار اشتراكه لشهور طويلة في منصبه رغم تيقنه تماما أن السيد عدلي منصور لا يحكم وأن رجال أعمال أجانب هم من يمولون تمرد.

وقد قال السيد حجي : “غيابي عن مصر لفترة طويلة جعلني لا أعرف ماذا يحدث، وعندما رأيت الأوامر تأتي للسيد عدلي منصور من السيسي مباشرة قلت ربما يكون السيد عدلي منصور هو ليس رئيسا وانما ملكا يملك ولا يحكم مثل ملكة بريطانيا العظمى” وأضاف قائلا: “وعندما حضرت اجتماعا فيه مجموعة من رجال الأعمال الأجانب يتحدثون فيه عن كمية الأموال التى دفعت لتمرد ظننت أن تمرد ربما تكون شركة متعددة الجنسيات..فأنا لا أعمل بالسياسة ولا أعرف..ولهذا لم استقل رغم علمي بهذه الحقائق”.

وعن سؤال آخر عن سبب استمراره في منصبه رغم مئات التقارير الدولية الموثقة عن وجود انتهاكات غير مسبوقة لحقوق الانسان من النظام الذي يعمل مستشار علميا له قال السيد حجي: “المعروف من تجارب العالم كله أن العلم أهم من حقوق الانسان..لدينا مثلا السيد هتلر وتجربته المفيدة التى كنت أتمنى أن تتكرر في عهد السيسي حيث قام هتلر بتجميع علماء ألمانيا ودفع عجلة العلم واحترام قيمة العلم رغم أنه قتل الآلاف..وقد كنت أتمنى أن يصبح  السيسي مثل هتلر ولو فعلها وقدر قيمة العلم رغم قتله للآلاف لاستمررت معه مستشارا علميا لبناء نهضة مصر ولكنه للأسف أهدر قيمة العلم”.

 

 

 

التعليقات

تعليق

عن admin

Shares